اليوفي يعبر الميلان إلى نصف النهاية

اليوفي يعبر الميلان إلى نصف النهاية

 

البطولة (وكالات) : نجح اليوفنتوس في سيناريو مُكرر لنصف نهائي كأس العام الماضي في إقصاء الميلان بعد الفوز عليه في ملعب اليوفنتوس أرينا بهدفين لهدف مساء اليوم ليتأهل لملاقاة لاتسيو في نصف نهائي بطولة الكأس الذي تغلب أمس بثلاثية نظيفة على حساب كاتانيا، تقدم ستيفان الشعراوي في الدقيقة 4 للميلان وعادل سيبا جيوفينكو لليوفنتوس في الدقيقة 12 عبر ركلة حرة جميلة، وأهدى المونتينجري ميركو فوشينيتش اليوفنتوس بطاقة التأهل بهدفه الحاسم في الدقيقة 95، كما فعل في الموسم الماضي.

 

بادر الميلان في الفترة المُبكرة من المباراة بالهجوم فسدد أمبروزيني كرة وصلته بعد اختراق من الشعراوي لمنطقة جزاء اليوفي ولكن تسديدة ماسيمو اليسارية ذهبت فوق العارضة، ومن ثم نجح الروسونيري من مكافأة نفسه بهدف أول بعد كرة وصلته من بواتينج الذي مر ببراعة من الجهة اليسرى وأرسل كرة للشعراوي الذي سددها بيمناه في الزاوية اليمنى من المرمى.

 

رد اليوفنتوس بكرة عرضية من جيوفينكو مرت من أمام رأس ماتري في الدقيقة 8، وانتعش اليوفنتوس ولم يصب بالهزة النفسية بهدف رائع سجله سيباستيان جيوفينكو من ركلة حرة مباشرة تعدت الحائط البشري الدفاعي للميرن وسكنت الشباك وسط مشاهدة من ماركو أميليا في الدقيقة 12.

 

اشتعلت الأجواء مبكرُا بين الطرفين وزادت التدخلات البدنية ولكن المباراة كانت سريعة للغاية، فمهد جيوفينكو كرة جيدة لماتري على حدود المنطقة سددها ماتري هوائية وذهبت سهلة في يدي أميليا وسدد آرتورو فيدال كرة عالية مشتتة من ركنية، بينما كان الروسونيري الأفضل في الاستحواذ وتناقل الكرات.

 

بعد أول 25 دقيقة شهد فيها ملعب اليوفنتوس أرينا مباراة مفتوحة للغاية بدأت الأوضاع تهدأ شيئًا فشيئًا، وسنحت فرصة أخرى لجيوفينكو عبر ضربة حرة من نفس المكان سددها بإتقان ولكن أميليا هذه المرة تألق وأبعدها لركنية بقبضته، ومرة أخرى كان جيوفينكو هو الذي يلفت الأنظار بعد أستخلص كرة من أتشيربي مدافع الميرن وانطلق في مواجهة الحارس لكن تسديدته جاءت يسارية بعيدة وغير متقنة في الدقيقة 33.

 

استمر اليوفي في ضغطه وحصل على عديد الركنيات بينما تحفظ الروسونيري وأغلق منافذه الدفاعية حتى انتهى الشوط الأول بنتيجة التعادل الإيجابي بهدف لكل فريق.

 

بداية الشوط الثاني شهدت انطلاقة نشيطة كبداية الأول بالنسبة للميلان، وكذلك كانت هناك انطلاقات من قبل اليوفنتوس من الجهة اليسرى عن طريق جيوفينكو و ماتري وسدد سيباستيان كرة من داخل منطقة الجزاء لكنها جاءت ضعيفة وذهبت سهلة بين يدي ماركو أميليا.

 

بينما حاول الميلان تشكيل خطوة عبر عرضيات من دي شيليو من الجهة اليسرى، وسدد بواتينج كرة على حدود المنطقة ذهبت سهلة لحارس اليوفنتوس ماركو ستوراري في الدقيقة 60.

 

أخرج كونتي أفضل لاعبيه سيبا جيوفينكو في تغيير غير متوقع في الدقيقة 65 وأدخل بدلًا عنه ميركو فوشينيتش، ولم تعد المباراة بنفس جمالية النصف الأول منها بل زادت الاحتكاكات البدنية بصورة ملحوظة وزاد الحذر من كلا الطرفين.

 

لكن بحث اليوفنتوس عن هدف كان الأكثر رغبة في هذه الأوقات قبل آخر ثلث ساعة من المباراة، بينما دخل بويان كريكيتش مكان الحاضر الغير متواجد "إيمانويلسون" بينما دخل نيانج في مكان جيامباولو بادزيني الذي لم يقدم الكثير كذلك.

 

لم تُحدث التغييرات أي نهوض بعمليات الميلان الهجومية وفي نفس الوقت كان اليوفي يبحث عن ثغرة في دفاعات الروسونيري، ومرر إيسلا كرة عرضية خطيرة لليختشتاينر الذي تواجد في مكان خطير ولكن الشعراوي كان مقاتلًا وأخرج الكرة ببراعة في إحدى لقطاته الدفاعية المميزة منه.

 

في آخر الشوط الثاني اعتمد الميلان على التمريرات القصيرة لخلخلة عمق دفاع اليوفينتوس، ونجح في صناعة خطورة نوعًا ما بهذه الطريقة، وأدخل كونتي بيرلو في مكان ماروني وكذلك دي تشيلي في مكان ستيفان ليتخشتاينر في الدقيقة 84، في الوقت الذي كان الوقت الأصلي يقترب من دقائقه الأخيرة مع أفضلية وضغط من قبل الديافولو وارتباك من عناصر البيانكونيري، وأرسل دي شيليو كرة عرضية حولها نيانج بدقة برأسه مرت بجوار القائم الأيمن بقليل.

استمرت المباراة لوقتين إضافيين ودخل باكاي تراوري مكان أمبروزيني المًصاب بشد، وكان اليوفي يرغب بشدة في حسم اللقاء خلال الشوط الإضافي الأول بضغط متزايد مع اعتماد الميلان على المرتدات.

وفي الدقيقة 95 نجح البديل ميركو فوشينيتش في استغلال هجمة قادها جياكيريني من وسط الميدان ومررها لدي تشيلي الذي قام بعمل تشتيت كبير لمدافعي الميلان دي أباتي وميكسيس لتصل للمونتينجري الذي وضع لمسة حاسمة في مرمى ماركو أميليا.

 

عاد الميلان للاستحواذ على الكرة فيما تبقى من وقت في الشوطين الإضافين، وسدد ريكاردو مونتوليفو تسديدة قوية في الدقيقة 106 أبعدها ستوراري بصعوبة، وأعقبها الشعراوي بتسديدة أخرى لكنها كانت سهلة.

 

وكانت لليوفي مرتدة خطيرة وصلت لجياكيريني الذي انفرد بمرمى أميليا ولكن الكرة طالت منه، ورد الميلان بهجمة قادها بويان بتمريرة مميزة لنيانج الذي انطلق نحو منطقة الجزاء وتعدى المدافع ولكن تسديدته وقفت بين يدي ستوراري في النهاية.

 

رد اليوفي بهجمة من الجهة اليسرى وصلت لمنطقة الجزاء عند فوشينيتش الذي مهد الكرة لماورتسيو إيسلا ولكن تسديدة التشيلي أُبعدت من أميليا للركنية في الدقيقة 112، و رد بويان كريكيتش بتسديدة قوية مرت فوق العارضة في الدقيقة 117، ومن ثم سنحت فرصة خطيرة للغاية لنيانج داخل المنطقة سددها بقوة شديدة ولكن في مكان ستوراري،

 

 استمر الميلان في ضغطه المتوالي فسدد نيانج كرة أخرى أُبعدت من الدفاع وعادت للشعراوي الذي سددها بسرعة لكن اصطدمت بستوراري كذلك،حتى أطلق ماتزوليني صافرته معلنًا وصول اليوفنتوس لمواجهة لاتسيو لنصف نهائي بطولة كوبا إيطاليا.

التعليقات (1)
  1. نتمنى من الجميع احترام وجهات نظر الآخرين والمشاركة بموضوعية
  2. تعليقك ينشر بعد اعتماده من طرف الادارة وغالباً ما يحتاج الأمر الى ساعة. شكراً على تفهمك.
  3. كتابة العربية بحروف اجنبية مثل ( Salam ) ايضا ممنوعة
  1. Yahya Kamali

    Solo wydad solo Jov mia amore mia vita

    أبلغ عن التعليق رد على التعليق