صدمة جديدة لميسي بخسارة "The Best"

صدمة جديدة لميسي بخسارة "The Best" ميسي في مباراة برشلونة وفياريال

تعرض تمثال للنجم الأرجنتيني ليونيل في العاصمة الأرجنتينية لعمل تخريبي تسببت في تدمير معظمه، حسبما قال مسؤولون في مدينة بوينس آيرس لوكالة الانباء الألمانية.


ويعتبر تمثال نجم كرة القدم الأرجنتيني واحدا من عدة تماثيل للأبطال الوطنين المقامة بطول شارع جلوريا أو "باسيو دى لا جلوريا".


وكان قد تم إزاحة الستار عن التمثال في شهر حزيران/يونيو العام الماضي، بعد أيام قليلة من هزيمة الأرجنتين على يد منتخب شيلي في نهائي بطولة "كوبا أمريكا سنتناريو".


ويجسد التمثال المصنوع من الألياف الزجاجية ومادة الراتنج ميسي وهو يراوغ بالكرة بقدمه اليسرى، إلا أن نصفه العلوي اختفى، ولم يتبق منه سوى قدميه والكرة، وقال مسؤولو المدينة إنه سيتم اصلاح التمثال.


ولم يكن أمس الإثنين أفضل أيام ميسي، فبالإضافة إلى تدمير تمثاله، خسر أمام منافسه البرتغالي كريستيانو جائزة أفضل لاعب لكرة القدم عام 2016 في الحفل الذي أقيم في مدينة زيوريخ.

عرض المحتوى حسب:
Top البطولة: الرئيسية