زاها: فخور بتمثيل ساحل العاج ولست نادمًا

زاها: فخور بتمثيل ساحل العاج ولست نادمًا ويلفريد زاها يحمل قميص المنتخب الإيفواري

قال ويلفريد زاها جناح، اليوم الثلاثاء، إنه لا يشعر بالندم بعدما اختار تمثيل في لكرة القدم بدلا من اللعب لمنتخب .


وحول زاها وجهته أواخر العام الماضي لينضم لتشكيلة ساحل العاج الطامحة للاحتفاظ بلقب كأس الأمم التي تنطلق يوم السبت المقبل في الجابون.


وولد زاها في أبيدجان وانتقل إلى لندن في الرابعة من عمره وانضم إلى بالاس عندما بلغ 12 عاما وخاض مباراتين مع انجلترا.


وقال زاها في مقابلة نشرت بالفرنسية على موقع اتحاد ساحل العاج للعبة "سافرت إلى انجلترا ولم أعد إلى بلادي (ساحل العاج) لذا تعلمت في بلد تبنتني وكان من الطبيعي أن ألعب لانجلترا في منتخبات الشباب."


وأضاف "في آخر أربع سنوات كان أمامي متسع من الوقت لتحليل موقفي ودراسة عروض اتحاد ساحل العاج".


وتابع: "الآن اتخذت قراري. أريد اللعب لساحل العاج وهذه مكافأة لي فأنا فخور باللعب لبلادي في المقام الأول كما يضم المنتخب مجموعة من اللاعبين المتميزين الذين يتمتعون بالموهبة لذا اتخذت قرارا صائبا ولا أشعر بالندم."


وخاض زاها مباراته الأول في الفوز 2-1 وديا على السويد في أبوظبي يوم الأحد الماضي وعلى الأرجح سيشارك أمام أوغندا غدا الأربعاء في لقاء ودي آخر بالعاصمة الإماراتية.


وتابع: "أود بذل قصارى جهدي وأن أساهم مع زملائي في التتويج بالمزيد من الألقاب. أريد أن نهدي بلدنا اللقب الثالث في كأس الأمم لإسعاد جمهورنا. هذا طموحي قصير المدى ثم سنتطلع للتأهل لكأس العالم 2018."


وتنافس ساحل العاج بالمجموعة الثالثة مع توجو والكونغو الديمقراطية والمغرب.

عرض المحتوى حسب:
Top البطولة: الرئيسية