سيميوني يحذر خصومه: أتلتيكو مدريد عاد الآن

سيميوني يحذر خصومه: أتلتيكو مدريد عاد الآن مدرب أتلتيكو مدريد دييجو سيميوني

أكد الأرجنتيني دييجو ، مدرب، اليوم، الجمعة أن الفريق استعاد الثقة بالنفس، وعاد لتقديم أفضل أداء له، رغم توديعه كأس ملك إسبانيا مؤخرا على يد برشلونة.


وتحسن أداء الروخيبلانكوس بشكل واضح في الشوط الثاني من لقاء ذهاب نصف نهائي الكأس أمام البارسا ولقاء العودة كاملا، قبل المباراة الكبيرة التي قدموها وفازوا فيها على سيلتا فيجو بثلاثة أهداف لاثنين، الأحد الماضي، رغم التأخر مرتين في النتيجة.


وقال سيميوني، في مؤتمر صحفي عشية مواجهة سبورتينج ضمن الجولة الثالثة والعشرين من ، "لم يتغير شيء. فقد استعدنا أنفسنا وعدنا لنقدم أفضل أداء في الملعب. استعدنا الصفات المميزة للفريق سواء من الضغط المتقدم على الخصم أو اللعب بكثافة أو التعايش مع الضغوط وإدارة المباريات بأفضل شكل".


وأضاف "في مباراة سيلتا مرت دقائق كنا فيها الأفضل وأخرى كان المنافس هو الأعلى. أتمنى أن نواصل الاستمرارية في الأداء والتي ستجعلنا قريبين من مواصلة الانتصارات".


وشدد المدير الفني على أن فريقه دائما ما ينافس "وهو يفكر في كل مباراة على حده".


وأكد "على الفريق أن يركض، يعمل، ويحاول حصد أكبر عدد ممكن من النقاط"، دون الخروج عن النقطة الأهم "مواصلة التحسن"، مؤكدا سعيه لتحقيق أول انتصار في ملعب المولينون، معقل خيخون، والذي سبق أن تعادل فيه مرة وخسر في الثانية.


وتحدث سيميوني عن وضع لاعب الفريق، الغاني توماس بارتي، قائلا "لدينا رغبة في إمكانية الاعتماد عليه مجددا، لقد قدم بطولة أمم إفريقيا جيدة للغاية، المنافسة على اللعب أمر جيد، وتوماس، كما قلت مؤخرا، دائما ما يبذل أقصى ما لديه وبهذا الشكل ستكافئه كرة القدم في النهاية".


ويحتل أتلتيكو حاليا المركز الرابع في جدول ترتيب الدوري الإسباني برصيد 42 نقطة، وبفارق 7 نقاط مؤقتا عن ريال مدريد صاحب الصدارة والذي تتبقى له مباراتان مؤجلتان.

عرض المحتوى حسب:
Top البطولة: الرئيسية