كرونو

تاريخ الإزدياد 1992-04-30
مكان الإزدياد ألمانيا
البلد ألمانيا
الطول 187 سنتيمتر
الوزن 85 كيلو
الموقع حارس مرمى
تاريخ الإزدياد 1993-11-16
مكان الإزدياد البرتغال
البلد البرتغال
الطول 177 سنتيمتر
الوزن 67 كيلو
الموقع مدافع
None

برشلونة يهزم ريال مدريد في الـ"بيرنابيو" ويبلغ نهائي كأس الملك

سحق ، غريمه التقليدي (0-3)، وبلغ نهائي ، علما أنه كان قد تعادل في الذهاب (1-1).


في الشوط الأول، كانت السيطرة لصالح لاعبي ريال مدريد، الذين كانوا أكثر خطورة، وهددوا مرمى في أكثر من مناسبة.


وهدد برشلونة في الدقيقة السابعة، مرمى ، بعد تمريرة من ديمبيلي، كانت في اتجاه ، إلا أن  كان هو السباق للكرة، وأخرجها للركنية. وبعد مرور ربع ساعة، طالب لاعبو ريال مدريد بضربة جزاء 14'، بعدما قام بعرقلة فينيسيوس داخل مربع العمليات، إلا أن الحكم طالب بإكمال اللعب.


أول فرصة خطيرة، كانت في الدقيقة 18'، بعدما استلم فينيسيوس الكرة، ووجد نفسه أمام المرمى، إلا أن تسديدته لم تكن مركزة، فذهبت فوق مرمى الحارس الألماني. وعاد فينيسيوس 36' ليخلق المتاعب لدفاع برشلونة، إلا أن تدخل في الوقت المناسب وأبعد الكرة، ومررها البرازيلي ، الأخيرة كرته لم تكن قوية وأبعدها تير شتيغن.

بعدها بدقيقة، مرر ريغيلون تمريرة لفينيسيوس 37'، الذي سدد كرة من داخل مربع العمليات، إلا أنها كانت خارج الإطار، رافضا تسجيل هدفه الأول في "الكلاسيكو". فرص الميرينغي كانت خطيرة، لكنها لم تغير النتيجة، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي (0-0).


بداية الشوط الثاني كانت لصالح الملكي، فهدد بنزيمة برأسية، إلا أن الكرة مرت فوق العارضة.


برشلونة ظل ينتظر، حتى الدقيقة 50'، ليقوم بأول محاولة خطيرة في اللقاء، ومنها سجل الهدف، بعدما توغل ديمبيلي من الجهة اليمنى، ومرر كرة لسواريز، الأخير سدد وهز شباك نافاس.

بعد الهدف، أصبح ريال مدريد هو المسيطر، باحث عن هدف التعادل. وفي الدقيقة الـ 62، توغل فينيسيوس بعد تخطيه سيميدو، ومرر كرة لريغيلون، الأخير ضرب رأسية كانت في الشباك، إلا أن تير شتيغن كان رأي آخر، وقام بتدخل "رائع"، مبعدا الكرة ومحافظا على تقدم فريقه.


وبينما كان ريال مدريد يبحث عن التعادل، استغل برشلونة الهجمات المضادة بنجاح، وانسل ديمبيلي 68' من الجهة اليمنى، ليمرر كرة كانت في اتجاه سواريز، إلا أن فاران سبقه لها، ووضعها بالخطأ في شباك نافاس، قاضيا بذلك على أحلام "الميرينغي" في التعديل.

3 دقائق فقط بعدها، تحصل سواريز على ضربة جزاء، بعد عرقلته من طرف ، وتكفل بتسديد الكرة، مضيفا الثالث للبارسا 72'، والثاني له في المباراة.


باقي الدقائق لم تعرف أي جديد، لينتهي اللقاء بفوز البارسا بثلاثية في "سانتياغو بيرنابيو"، ليعبر إلى نهائي كأس الملك، وسيلتقي بالمتأهل من نصف النهائي الثاني، الذي سيجمع بين و غدا الخميس.


تجدر الإشارة، إلى أن ريال مدريد سيستقبل مرة أخرى برشلونة، وذلك يوم السبت (20:45 Gmt+1)، لكن هذه المرة في "" (الجولة الـ 26).

عرض المحتوى حسب: