• ليفربول
    ليفربول
  • ماريبور
    ماريبور
  • توتنهام هوتسبر
    توتنهام هوتسبر
  • ريال مدريد
    ريال مدريد
  • بورتو
    بورتو
  • لايبزج
    لايبزج
  • شاختار دونيتسك
    شاختار دونيتسك
  • فينورد روتردام
    فينورد روتردام

كرونو

فيكتور ليندلوف
فيكتور ليندلوف

لاعب اليونايتد يُنقذ ناديا سويديا من الإفلاس

البطولة (متابعة - رويترز)

تساءل كثيرون عندما باع فاستيراس السويدي، مدافعه فيكتور ليندلوف، الذي شارك لأول مرة مع فريقه الجديد أمس، إلى بنفيكا بـ2011، إن كان مبلغ انتقاله البالغ 100 ألف يورو، مناسبًا أم لا.


لكن وجود بند في عقده مع بنفيكا، وانتقاله في الشهر الماضي إلى يونايتد، مقابل 35 مليون يورو (40 مليون دولار) جلب الكثير من الأموال للنادي السويدي الصغير.


وقالت كريستينا ليفنر رئيسة فاستيراس: "بالتأكيد هذا مبلغ كبير يبعث على الاطمئنان. الآن ليس عليَّ القلق في الليلة السابقة لدفع الرواتب".


وجاء المال في الوقت المناسب للنادي السويدي الذي كان قريبًا من إشهار إفلاسه.


وبيع ليندلوفلبنفيكا منح فاستيراس مبدئيًا 100 ألف يورو ثم مبلغًا آخر بنفس القيمة عندما لعب مباراته الثالثة مع منتخب السويد تحت 21 عامًا ثم دفعة أخرى مماثلة عندما خاض مباراته العاشرة مع الفريق الأول للنادي البرتغالي.


لكن القيمة الحقيقية لليندلوف تمثلت في ذلك البند في عقده الذي يمنح فاستيراس 20 في المئة من مبلغ بيعه في المستقبل ومع جذب المدافع السويدي أنظار الفرق الأوروبية الكبيرة سعى بنفيكا لإعادة التفاوض.


وقالت ليفنر "بنفيكا طلب إعادة التفاوض حول عقد فيكتور؛ لأن الاتفاق القديم لم يعد ساريًا".


وعلى الرغم من أنَّ الإدارة القانونية أكدت لفاستيراس، أنَّ العقد ما يزال ساريًا، فإن الفريق قرر عدم خوض المعركة القانونية.


وأضافت ليفنر "في النهاية تفاوضنا حول العقد الجديد وهناك بند سري لكن كلنا نفهم أنه كان يجب أن نحصل على مبلغ أقل".


ولو كان استمر العمل بالعقد الجديد لحصل فاستيراس على 7 ملايين يورو من 35 مليون دفعها يونايتد للاعب البالغ عمره 22 عامًا لكن رغم حصول الفريق السويدي على مبلغ أقل فإنه ما يزال سعيدًا.

عرض المحتوى حسب: