كرونو

تاريخ الإزدياد 1992-02-05
مكان الإزدياد البرازيل
البلد البرازيل
الطول 175 سنتيمتر
الوزن 68 كيلو
الموقع مهاجم
تاريخ الإزدياد 1973-08-29
مكان الإزدياد ألمانيا
البلد ألمانيا
الطول 192 سنتيمتر
الوزن 85 كيلو
الموقع غير معروف
None

مبابي ونيمار يعززان صدارة باريس سان جرمان

قاد الثنائي كيليان مبابي والبرازيلي ، فريقهما  إلى تعزيز صدارته ، بتسجيلهما هدفي الفوز على 2-0  اليوم الأربعاء، على ملعب بارك دي برانس في ختام المرحلة السادسة عشرة.


ومنح مبابي التقدم لسان جرمان مطلع الشوط الثاني (52) وعزز نيمار بالثاني من ركلة جزاء في آخره (85)، ليعيد النادي الباريسي الفارق إلى خمس نقاط بينه وبين مطارده المباشر مرسيليا الذي افتتح المرحلة الثلاثاء بفوز ثمين على مضيفه أنجيه 2-صفر، علما أن الفريق الباريسي يملك مباراة مؤجلة.


وهي المرة الأولى التي يلعب فيها مبابي ونيمار أساسيين هذا الموسم، بعدما قرر المدرب الألماني إشراكهما إلى جانب الأرجنتيني أنخل دي ماريا، فيما أبقى على الأرجنتيني الآخر ماورو إيكاردي المعار من إنتر ميلان الإيطالي على دكة البدلاء، إلى جانب الهداف التاريخي للنادي الدولي الأوروغوياني .


وعانى فريق العاصمة كثيرا لتحقيق الفوز الذي يدين به أيضا إلى حارس المرمى الدولي الكوستاريكي الذي تصدى لأكثر من فرصة محافظا على نظافة شباكه.


وفرض سان جرمان سيطرته على المجريات بيد أنه واجه تنظيما دفاعيا جيدا للضيوف الذين تفوقوا في وسط الملعب، ونجحوا في الحد من خطورة نجوم أصحاب الارض وبالتالي غابت الفرص الحقيقية في المباراة والتي كان أبرزها للضيوف من تسديدة قوية زاحفة للنيجيري سايمون موزيس من خارج المنطقة ابعدها نافاس بصعوبة الى ركنية (27).


ونجح نيمار في منح التقدم للنادي الباريسي بتسديدة بيسراه من داخل المنطقة مستغلا كرة مرتدة من دفاع نانت بيد أن الحكم أماوري ديلرو ألغاه بعد اللجوء الى تقنية المساعدة بالفيديو "في إيه آر" ليحتسب خطأ على الألماني يوليان دراكسلر بحق المدافع المغربي الأصل عمران لوزا الذي ارتدت منه الكرة إلى المهاجم البرازيلي (41).


ونجح سان جرمان في هز شباك ضيوفه مطلع الشوط الثاني عندما توغل دي ماريا في الجهة اليمنى ومرر كرة عرضية بخارج قدمه اليسرى الى مبابي المنطلق من الخلف فتابعها بكعب قدمه اليمنى وأسكنها على يمين الحارس البان لافونت (52).


وأنقذ نافاس مرماه من هدف التعادل بتصديه لتسديدة قوية للوزا من داخل المنطقة (59)، وحذا حذوه لا فونت بتصديه لتسديدة قوية لنيمار (71).


وحصل سان جرمان على ركلة جزاء اثر تدخل قوي للحارس لا فونت بحق إيكاردي، بديل مبابي، فانبرى لها نيمار بنجاح (85).


وتابع نافاس تألقه بإبعاده تسديدة قوية للجزائري مهدي عبيد من خارج المنطقة إلى ركنية (90+2)، كاد نيكولا بالوا يقلص على اثرها الفارق بضربة رأسية من مسافة قريبة بيد أن نافاس تدخل في توقيت مناسب ليبعدها بمساعدة العارضة (90+3).

عرض المحتوى حسب: