• نهضة بركان
    نهضة بركان
  • مصر للمقاصة
    مصر للمقاصة
  • مونشنغلادباخ
    مونشنغلادباخ
  • وست هام
    وست هام
  • وست بروميتش ألبيون
    وست بروميتش ألبيون
  • كريستال بالاس
    كريستال بالاس
  • فولهام
    فولهام
  • فالنسيا
    فالنسيا

كرونو

تاريخ الإزدياد
مكان الإزدياد المغرب
البلد المغرب
الطول سنتيمتر
الوزن كيلو
الموقع لاعب خط الوسط
صورة مركبة
صورة مركبة

المباركي والبركاوي يُحرّكان عّداديْهِما التهديفي ويُشدِّدان الخِناق على الهجهوج

يُظهر كريم البركاوي وعبد الصمد المباركي، لاعبا حسنية أكادير ونهضة الزمامرة، توالياً، حِسّاً تهديفياً عالياً في الموسم الكروي الجاري، كرّساه بهزِّهما الشباك في مباراة فريقيْهِما، اليوم الجمعة، على أرضية ملعب "أحمد شكري"، في إطار مؤجل الجولة الـ20 من "البطولة الاحترافية – القسم الأول".


وحرّكَ مهاجم "غزالة سوس" وصانع ألعاب الزمامرة عدَّاديهِما التهديفي في مقابلة اليوم، ليصبح رصيديْهما من الأهداف تسعة، ويُشدِّدان بذلك الخِناق على المتصدر رضى الهجهوج، جناح أولمبيك خريبكة، المتصدر لقائمة الهدافين بعشرة في النسخة الحالية من الدوري المحلي.


واتَّصف البركاوي بالحسم والحضور في الموعد خلال اللحظات الحاسمة والعصيبة التي يمضيها الفريق، آخرها هدفه في الوقت بدل الضائع من زمن مواجهة نهضة الزمامرة، والذي أنقذ رِفاقه من هزيمة محققة بهدفيْن لهدف، بعدما شارك في اللقاء كبديل في الجولة الثانية.


وظلَّ هدَّاف الحسنية مثار حديث في وسائل الإعلام كونه من الأسماء المُرشَّحة لمغادرة "القلعة السوسية" في الميركاتو الصيفي، فيما يحرص النادي الذي يرأسه الحبيب سيدينو على الاحتفاظ بكافة لاعبيه إلى غاية نهاية الموسم على الأقل، خاصة أن الفريق يتواجد في المنطقة المكهربة في ترتيب الدوري وينتظره كذلك نصف نهائي "كأس الكونفدرالية".


من جانبه، يبدو المباركي أكثر نضجاً وألقاً وبريقاً كلّما تقدم في السنوات، دون أن ينال منه ذلك شيئاً، ويَبْرُزُ دوره بجلاء في تقديم الإضافة لفريقه على المستطيل الأخضر، بأناقته في مداعبة الكرة وإجادته ضبط الإيقاع وكذا ملَكاته في المراوغة وتزويد زملائه بالكرات وإيجاد المنافذ المؤدية إلى المرمى.


وكان صاحب الـ39 سنة قد قال في تصريح خاص لـ"البطولة"، إنه "لازال غير راضٍ عن مستواه بعد، وبإمكانه التوقيع على عروض أكثر إشراقاً وإقناعا"، مُشيراً في الوقت نفسه إلى عزمه الاستمرار في ممارسة المستديرة ومواصلة البذل والعطاء ما دام يشعر بقدرته على ذلك، دون التفات إلى عامل السن الذي يعتبره مجرد رقم أكثر معطى يُلقي بانعكاس مباشر على أدائه ومردوده.


وقدَّم نهضة الزمامرة وحسنية أكادير طبقاً كروياً "دسماً" شهد إحراز أربعة أهداف، كما عرف طرد زهير الشاوش من "غزالة سوس"، لكن دون أن يحول ذلك من عودة الفريق في النتيجة في آخر اللحظات بهدف من توقيع البركاوي.

عرض المحتوى حسب: