• يوفنتوس
    فيرينكفاروس
  • بوروسيا دورتموند
    كلوب بروج
  • لاتسيو
    زينيت
  • مانشستر يونايتد
    إسطنبول باشاكشهر
  • سان جيرمان
    لايبزيغ
  • دينامو كييف
    برشلونة
  • ستاد رين
    تشيلسي
  • كرانسودار
    إشبيلية

كرونو

جماهير الجيش الملكي (أرشيف - خاص)
جماهير الجيش الملكي (أرشيف - خاص)

اهتمام الجيش الملكي بلاعبين من "القسم الثاني" يؤجِّج غضب جماهيره: "المنافسة على الألقاب بهذه الصفقات مستحيل.. ونسأل الإدارة الرحيل"

في الوقت الذي تُحاول فيه ابتلاع مرارة الفشل بعد الاكتفاء بالمرتبة السادسة ضمن النسخة الأخيرة من ""، أُصيبت جماهير بخيبة أمل جديدة، وهي تُتابع أنباء وتقارير عن اهتمام ناديها بلاعبين من "" استعداداً للموسم الكروي المقبل.


ويأتي استهداف النادي العسكري لأسماء لم يسبق لها الممارسة في "دوري الصفوة" مُناقضاً لطموحات ومساعي أنصار الفريق، الذين ظلّوا يُطالبون إدارييه بالتعاقد مع لاعبين لهم الخبرة الكافية لتقديم الإضافة، وسد الثغرات التي يعاني منها "الزعيم" في مجموعة من المراكز على المستطيل الأخضر.


ويعتبر مشجعو الجيش أن انتداب وجوه جديدة على "القسم الوطني الأول" لن يُساعد الفريق على تحقيق تطلعاته للمنافسة على الألقاب والعودة إلى منصات التتويج، مُبرزين البوْن الشاسع بين ناديهم وأندية أخرى تحرص على الظفر بخدمات أسماء رنَّانة ولاعبين وازنين قصد الاستمرار في الصراع على التتويجات ولعب أدوار طلائعية في مسابقات محلية وقارية.


وعمد "التريكولور" إلى تغيير جِلده وضم أكثر من 17 لاعباً قبل بداية الموسم الماضي، وقد جاء بعضهم من "القسم الوطني الثاني"، بينما قَدِم البعض الآخر من أندية متوسطة في "البطولة الاحترافية - القسم الأول"، وثبت فيما بعد أن عدة صفقات أبرمها الفريق باءت بالفشل ولم تنعكس بالإيجاب على المردود العام للمجموعة.


ورفع أنصار الجيش الملكي، من خلال تفاعلاتهم بمواقع التواصل الاجتماعي، مطالب برحيل الإدارة الحالية التي تُشرف على تدبير النادي، مُشدِّدين على أن الأمل الذي يُراودهم بشأن إمكانية قيادتها للفريق نحو المسار الصحيح قد اندثر وتلاشى، في ظل غياب إرادة حقيقية للنهوض بأوضاع القلعة العسكرية وبعثها من جديد في المشهد الكروي الوطني والقاري من جديد على حد تعبيرهم.


وتتوزّع الانتقادات التي تكيلها الجماهير بين المدرب عبد الرحيم طاليب وإدارة النادي، بقيادة الرئيس المنتدب أبوبكر الأيوبي، وبعض اللاعبين الذين أخفقوا في تقديم أي إضافة ملموسة للفريق والارتقاء إلى التطلعات والآمال التي عُقدت عليهم.


وأنهت الكتيبة العسكرية النسخة الأخيرة من الدوري المحلي في المركز السادس برصيد 45 نقطة، فيما أُقصيت من دور ثمن نهائي كأس العرش على يد الدفاع الحسني الجديدي، في موسمٍ ظل فيها الفريق بعيداً عن الفوز لعشر مباريات ضمن مسابقة "البطولة الاحترافية".

عرض المحتوى حسب: