كرونو

أرشيف
أرشيف

خاص/ مولودية وجدة في قلب الأزمة.. توقُّف للتداريب ومُستحقات اللاعبين عالقة في ذمة إدارة النادي

كشفت مصادر خاصة لـ"البطولة" أن تداريب لم تُستأنف منذ فترة الراحة التي استفاد منها اللاعبون الأسبوع الماضي، في ظل فشل النادي في توقيع العقد مع المدرب الجديد، نظراً لعدم فك الارتباط بشكل قانوني مع الجزائري نبيل نغيز، الذي يُطالب بكامل مستحقاته ويعتبر أن فسخ العقد جاء من طرف واحد.


وأضافت ذات المصادر أن لاعبي "فارس الشرق" متوقّفون عن التداريب في غياب برنامج من طرف إدارة النادي التي لم تدعوهم بعد إلى أي حصة، رغم إعلان مولودية وجدة أن تدريبات الفريق ستُستأنف أول أمس الأربعاء تحت إشراف المعد البدني، التونسي حسام بن علي زرقاطي.


ولم يستلم لاعبو الفريق الوجدي راتبيْ آخر شهريْن، بالإضافة إلى مجموعة من الأشطر الخاصة بمنح التوقيع، كما أن واجبات كراء المنازل التي يُقيمون بها غير مُسدّدة من طرف إدارة النادي في الأشهر الأخيرة.


ويعيش الفريق المُمارس في "إنوي" على وقع أزمة عميقة تهم الجانبيْن التسييري والمادي، علاوة على النتائج السلبية التي تجرّعتها المولودية في الدورات الأخيرة، مما ترتب عليها إقالة نغيز.


وتؤكّد مصادر مُقرّبة من المدرب الجزائري أنه يعتبر أن فسخ العقد بين الطرفيْن تم من جانب واحد، مُشيرةً إلى أن نغيز لازال قانونياً هو المدرب الرسمي للنادي الوجدي لحدود الآن، ما دام لم يحصل على مستحقاته التي يُطالب بها مُقابل فك الارتباط.

عرض المحتوى حسب: