• نهضة بركان
    الملعب المالي
  • بورتو
    بنفيكا
  • مانشستر سيتي
    مانشستر يونايتد
  • بشكتاش
    غلطة سراي
  • نابولي
    يوفنتوس
  • أتليتيكو مدريد
    ريال بيتيس
  • أتليتيك بلباو
    برشلونة
  • الرجاء الرياضي
    أولمبيك آسفي

كرونو

None

مديرية التحكيم: "هدف بوسفيان أمام مولودية وجدة مشروع ولا وجود لأي خطأ ضد صامبو"

أكد بوشعيب الأحرش، رئيس المديرية الوطنية للتحكيم، مشروعية هدف الثاني، أمام (3-1)، في المباراة التي جمعت الفريقين أمس الأربعاء، برسم مؤجل الجولة السابعة من "إنوي".

وقال بوشعيب الحرش، في فيديو تحليلي لأبرز الحالات التحكيمية في اللقاء: "الهدف الثاني للوداد الذي سجله هشام بوسفيان مشروع، حيث أن يد المهاجم السنغالي بولي صامبو جونيور، كانت في وضع طبيعي، ولم تغطي حجما أكبر للجسم".

وأضاف: "عاملا سرعة الكرة والمفاجأة كانا حاسمين، فضلا عن قرب المسافة بين الكرة واللاعب، وهو ما يؤكد مشروعية الهدف ولا وجود لأي خطأ".

ومن جهة أخرى، أيد الأحرش باقي قرارات حكم المباراة بقوله: "الحالة الثانية هي التي وقعت في الدقيقة الـ25'، بمحاداة خط التماس عندما تسلم لاعب مولودية وجدة الكرة، وسيتدخل في حقه لاعب الوداد أيت برايم باستعمال قوة زائدة. بطبيعة الحال هذه الحالة تستوجب إشهار البطاقة الحمراء، لأن جميع الاعتبارات الموجبة للطرد متوفرة في هذه الحالة".

وواصل: "لاعب الوداد استعمل أسفل قدمه ورجله ممدودة للضغط على كاحل منافسه بقوة، ولم يتوقف الأمر عند هذا الضغط، بل قام بحركة إضافية، وقام مرة أخرى بالضغط عليه، هنا تدخل 'الفار' كان إيجابيا والقرار المتخذ كان سليما".

وأردف المتحدث نفسه: "في الدقيقة الـ30'، تدخل لاعب وجدة في حق لاعب الوداد، هذا التدخل كان على مستوى الساق وكانت رجل اللاعب المخطئ ممدودة باتجاه الساق، واستعمل أسفل حذاءه، وبالتالي جميع الاعتبارات الموجبة للطرد كانت متوفرة، وكان قرار الحكم صحيحا".

يشار إلى أن مولودية وجدة، كان قد أصدر بلاغا استنكاريا، يدين من خلاله القرارات التحكيمية، خلال مواجهة الوداد الرياضي، مشيراً إلى أن حكم اللقاء اقترف مجموعة من الأخطاء، والتي خدمت مصالح الخصم، من بينها احتساب الهدف الثاني والثالث للوداد.

عرض المحتوى حسب: