غرييزمان: "برشلونة أو ريال مدريد؟ لما لا"

غرييزمان: "برشلونة أو ريال مدريد؟ لما لا"

(البطولة)

فتحت صحيفة "ليكيب" الفرنسية، الباب لمتتبعيها، من أجل طرح أسئلتهم على النجم ، الذي يعتبر من بين أفضل اللاعبين في العالم، خلال سنة 2016. وعبر موقعكم "البطولة"، سنقوم بنشر أهم الأسئلة التي أجاب عنها لاعب :


** بالنسبة لك، هل الإنجازات الفردية مهمة، أم أنك تهتم فقط بالألقاب الجماعية؟

من الصعب نيل جائزة فردية، في ظل تواجد ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو. لكنني أفضل لقب جماعي، لأنك طيلة الموسم تقضي لحظات صعبة وأخرى رائعة رفقة فريقك. مثلا، أفضل الفوز أو ، وعدم الفوز بالكرة الذهبية.


** تفضل الفوز بدوري أبطال أوروبا أو كأس العالم؟

سأختار كأس العالم. لأنك ستفوز بشيء مع بلدك، وبالنسبة لي سيكون أفضل حلم يمكنني أن أحققه. كل  ستكون معك، والفوز به يعني أنك أفضل منتخب في العالم.


** ما رأيك في قرعة ربع نهائي ، التي أوقعت أ.مدريد في مواجهة ليستر سيتي؟

لإذا كنا نريد الوصول للنهائي مثل العام الماضي، علينا أن نفوز على كل الخصوم. لا تهم القرعة. في الحقيقة لم نشاهد القرعة، لأننا كنا في حصة تدريبية. خطير في الهجوم، ويتميز بالسرعة نظرا لتوفره على محرز وفادري. وفي الدفاع لديهم لاعبين أقوياء. سيكون من الصعب تجاوزهم، وإنهم يجيدون الكرات الثابتة.


** هل من الممكن أن تحمل في يوم من الأيام قميص ريال مدريد أو برشلونة؟

لما لا. إنه حلم بالنسبة لي أن ألعب في الأندية الكبرى، وهؤلاء من بين أفضل الفرق، مثل ، بالإضافة إلى أندية إنجلترا. لكن حاليا، لا أرى نفسي في  أو ، أو حتى في فريق آخر. أنا سعيد في إسبانيا، الشمس جميلة، وهذا أمر يساعدني لكي أكون سعيدا في حياتي الخاصة.


** من اللاعب الذي تريد أن تلعب معه؟

إدينسون كافاني. لكن لا يجب القول بأنني أردي اللعب في . أحب طريقة لعبه، ويقدم كل ما لديه داخل الملعب... منذ قدومه إلى "بي إس جي" وهو يتعرض للإنتقادات، لكنني كنت أدافع عنه.


** هل أنت متحمس للإنتقال إلى باريس سان جرمان؟

لا. ليست لدي رغبة في ترك أتلتيكو مدريد، من أجل الإنتقال إلى سان جرمان، أو الصين، أو الولايات المتحدة الأمريكية، أو روسيا، أو أي مكان آخر.


** ما الذي تريد التركيز عليه بعد نهاية مسيرتك الكروية؟

أعتقد أن زيدان كان قد صرح بأنه لا يرى نفسه مدربا... والآن أصبح مدربا. أنا، لا أرى نفسي في الوقت الحالي مدربا، لكن سنرى ما سيحدث مستقبلا. أريد أن أستمتع رفقة عائلتي، وأن أكون بالقرب من أبنائي. صراحة لا أعرف، وسرنى حين سأصل لـ 30 سنة.


** ما هو أصعب نهائي الذي شعرت فيه بالحزن، بين دوري أبطال أوروبا ونهائي اليورو؟

سأختار نهائي دوري الأبطال، لأنه كان هو الأول بالنسبة لي كمحترف. لم أكن أتوقع الهزيمة. أرى أننا كنا أفضل من ريال مدريد في المباراة. والخسارة بضربات الترجيح، هذا كان أمرا صعبا. 

عرض المحتوى حسب:
Top البطولة: الرئيسية