زياش رابع مغربي في نهائي الدوري الأوروبي

زياش رابع مغربي في نهائي الدوري الأوروبي حكيم زياش في مباراة أولمبيك ليون وأياكس أمستردام

(البطولة)

أكمل  مشواره نحو نهائي رغم هزيمته في إياب نصف النهائي أمام أولمبيك ليون 3-1، ليصبح زياش ثالث  يصل إلى نهائيات المسابقات الأوروبية هذا العام.


وسبق للمغربي، مهدي بنعطية، أن حجز بطاقة العبور إلى نهائي رفقة ناديه ، كما فعل أشرف حكيمي مع بحكم تسجيله في القائمة الأوروبية للفريق، رغم عدم مشاركته في أي مباراة  من البطولة حتى الآن.


وأصبح حكيم زياش رابع لاعب مغربي يصل إلى نهائي الدوري الأوروبي (الاتحاد الأوروبي سابقاً)، إذ سبقه إلى هذا الإنجاز عبد الكريم ميري "كريمو" وسعيد بوطاهر وموحا اليعقوبي.

ولعب كريمو نهائي كأس الاتحاد الأوروبي 1978، حيث شارك مع باستيا ضد بي إس في إيندهوفن، وقد انتهت مباراة الذهاب 0-0، بينما آلت مباراة العودة للفريق الهولندي 3-0، وقد شارك المغربي في كلتا المباراتين كأساسي دون أن يتم استبداله.


بينما تأهل سعيد بوطاهر إلى نهائي كأس الاتحاد الأوروبي 2002، حيث كان مُسجلاً في القائمة الأوروبية لفينورد روتردام، لكنه لم يتمكن من اللعب، مع العلم أن فريقه قد تُوج باللقب بعد فوزه على بوروسيا دورتموند 3-2.


أما القصير المكير، موحا اليعقوبي، فقد وصل مع إسبانيول إلى نهائي كأس الاتحاد الأوروبي 2007 ضد إشبيلية (لكنه لم يشارك فيه)، وقد خسره فريقه بركلات الترجيح 2-2 (1-3).

عرض المحتوى حسب:
Top البطولة: الرئيسية