كرونو

تاريخ الإزدياد 1993-01-25
مكان الإزدياد قطر
البلد قطر
الطول ? سنتيمتر
الوزن ? كيلو
الموقع لاعب وسط
تاريخ الإزدياد 1985-07-13
مكان الإزدياد مصر
البلد مصر
الطول 175 سنتيمتر
الوزن 75 كيلو
الموقع لاعب وسط
None

تقرير | هل يُجدد عبد الله السعيد للأهلي وينسف مصداقية شوبير نهائيًا؟

وضع المدافع الدولي المصري “” حدًا للتكهنات التي أثيرت حول إمكانية رحيله إلى خلال فترة الانتقالات الصيفية القادمة بالمجان، بتمديد عقده مع الأهلي لمدة ثلاثة أعوام مساء يوم الاثنين الموافق 12 مارس 2018.


ومن بين أهم التكهنات التي لاحقت فتحي، ذلك الخبر الذي تداولته وسائل الإعلام في نهاية فترة الانتقالات الشتوية الماضية عن توقيعه لنادي ، على ذمة حارس مرمي السابق "أحمد شوبير" الذي يعمل في مجال الإعلام الرياضي منذ عام 1998 عندما قام بالتعليق على مباريات كأس أمم أفريقيا ببوركينا فاسو للقناة الثانية الأرضية.


وكان شوبير أول مَن نشر هذا الخبر غير الصحيح سواء عبر برنامجه الخاص أو عبر صفحته الشخصية على فيسبوك وحسابه على موقع تويتر.


وأكد فتحي ضعف مصادر حارس مصر في مونديال 1990، حين وافق على تجديد عقده مع الأهلي قبل الاحتفال بالحدث مع محبيه عبر حسابه الرسمي على تويتر.


وبدلاً من توقف أحمد شوبير عن نشر المزيد من الأخبار المفخخة، عاد لنشر تكهنات جديدة عن الأهلي، بتأكيده على أن صانع ألعابه “” أغلق باب المفاوضات مع لجنة الكرة وإن إعلان انضمامه لصفوف الغريم التقليدي للأهلي (الزمالك) لا يتبقى عليه سوى أيام معدودة (كما في الصورة أدناه).



وقامت العديد من المواقع بالسير خلف شوبير من جديد بتداول تلك التصريحات التي ظهرت عبر حسابه على موقع تويتر.


المثير أن ما كتبه الحارس المُتدرب مع إيفرتون في بداية التسعينات، جاء على عكس ما قاله على قناة صدى البلد في برنامجه (مع شوبير) قبل 10 أيام، حيث أشار إلى أن "عبد الله السعيد لا يُفكر في الزمالك أبدًا، وإذا فعل وترك الأهلي سيذهب إلى الدوري السعودي أو سينتقل إلي نادي أنطاليا سبور التركي الذي أغراه بمبلغ 1.4 مليون دولار".


وكان عشاق الأهلي قد هتفوا ضد أحمد فتحي وعبد الله السعيد خلال مباراة منتصف الأسبوع الماضي، والتي أقيمت على ستاد القاهرة الدولي في ذهاب دور ال32 من ، والمُنتهية بفوز وصيف البطولة على مونانا الجابوني برباعية نظيفة، حيث طالبوا فتحي بأخذ عبد الله السعيد والرحيل في أقرب وقت ممكن عن القلعة الحمراء.


ترى هل يكرر عبد الله السعيد ما فعله أحمد فتحي، ويُمدد للأهلي ويَنسف مصداقية شوبير أمام مُتابعيه؟



عرض المحتوى حسب: