• أرسنال
    أرسنال
  • لاتسيو
    لاتسيو
  • بشكتاش
    بشكتاش
  • إسطنبول بي.بي.
    إسطنبول بي.بي.
  • سانت إيتيان
    سانت إيتيان
  • فينورد روتردام
    فينورد روتردام
  • روزنبورج
    روزنبورج
  • آي زي ألكمار
    آي زي ألكمار

كرونو

تاريخ الإزدياد 1992-06-15
مكان الإزدياد مصر
البلد مصر
الطول 175 سنتيمتر
الوزن 71 كيلو
الموقع مهاجم
تاريخ الإزدياد 1992-04-10
مكان الإزدياد السنغال
البلد السنغال
الطول 175 سنتيمتر
الوزن 69 كيلو
الموقع مهاجم
None

في مباراة "مثيرة".. ليفربول ينجو من "فخ" سالزبورغ بفضل محمد صلاح

أهدر الإنكليزي حامل اللقب، تقدمه بثلاثية نظيفة على مضيفه النمسوي، قبل أن ينقذه المصري ويسجل له هدف الفوز 4-3، اليوم الأربعاء، في الجولة الثانية من المجموعة الخامسة .


وتقدم ليفربول 3-0 بعد 36 دقيقة، بأهداف السنغالي (9) والاسكتلندي أندرو روبرتسون (25) وصلاح (36)، قبل أن يتسلق سالزبورغ السلم درجة درجة ويدرك التعادل قبل نصف ساعة من نهاية الوقت. لكن ليفربول فرض واقعيته بهدف الفوز عبر النجم المصري في الدقيقة 69.

وأجرى الالماني تغييرا في دفاعه، فلعب جو غوميز بدلا من الكاميروني المصاب جويل ماتيب، فيما بقي النروجي ارلينغ هالاند، صاحب ثلاثية لسالزبورغ في مرمى غنك (6-2)، على مقاعد البدلاء لعدم تعافيه تماما من المرض.


وجاء الشوط الاول غزيرا في الاهداف، افتتحه السنغالي ساديو مانيه في فريقه السابق دون ان يحتفل، اذ اخترق الجهة اليسرى ولعب الكرة خذ وهات جميلة على حدود التسلل مع البرازيلي روبرتو فيرمينو سددها ارضية الى يسار الحارس (9).


صنع الظهير الايسر روبرتسون هجمة وصلت الى الظهير الاخر ترنت الكسندر ارنولد عكسها عرضية بعيدة، تابعها الاسكتلندي هدفا ثانيا (25).


وبعد اهداره كرة سهلة بتموين من البرازيلي فابينيو (30)، نجح النجم المصري محمد صلاح بهز الشباك متابعا رأسية لفيرمينو صدها الحارس (36).


وبعدما ارعب مهاجمي العالم ونال جائزة افضل لاعب في اوروبا وحل وصيفا للارجنتيني ليونيل ميسي في جائزة افضل لاعب في العالم من قبل فيفا، سقط المدافع الهولندي فيرجيل فان دايك أمام حرفنة الكوري الجنوبي هوانغ هي-تشان الذي سجل هدف التقليص (39).


وجاء الشوط الثاني مفتوحا مع امكانية التهديف للطرفين، قبل ان يسجل سالزبورغ هدفا رائعا للمهاجم الياباني تاكومي مينامينو بتسديدة يمينية على الطائر من حدود المنطقة في شباك الحارس الاسباني ادريان (56).


دفع بعدها مدرب سالزبورغ بماكينته التهديفية هالاند، فكان له ما اراد بعد ثوان من دخوله، اذ سجل النروجي الشاب هدف التعادل بعد عرضية مقشرة لمينامينو (60).


لكن صلاح أعاد ليفربول الى الواجهة بثنائية شخصية وهدف رابع لفريقه بعد تحويله رأسية مقشرة من فيرمينو (69).

عرض المحتوى حسب: