كرونو

المنتخب المغربي لـ"مبتوري الأطراف"
المنتخب المغربي لـ"مبتوري الأطراف"

بعد تأهله لـ"المونديال".. المنتخب المغربي لـ"مبتوري الأطراف" عالق في تنزانيا ويواجه مصيرا "مجهولا"

يعيش المنتخب لـ"مبتوري الأطراف" وضعا "غامضا" في تنزانيا، وذلك بعد مشاركته "المشرفة" في كأس أمم أفريقيا، وحصده المركز الخامس الذي منحه بطاقة العبور صوب "مونديال تركيا" للمرة الأولى في تاريخه.

وحسب مصدر خاص لـ"البطولة" فإن إغلاق المملكة لمجالها الجوي تسبب في إلغاء رحلة الكتيبة الوطنية التي كان من المقرر تسجيل عودتها لأرض الوطن يوم أمس الأحد.

وحسب المصدر ذاته، فإن مساعي سفير المملكة في تنزانيا ذهبت أدراج الرياح، حيث حاول هذا الأخير ربط اتصالاته بوزارة الخارجية من أجل إيجاد حل للعناصر الوطنية منذ أول أمس السبت، لكن دون تلقيه لأي جواب.

وأكد المصدر المذكور أن المنتخب المغربي لـ"مبتوري الأطراف" لا زال يواجه مصيرا مجهولا، ولا يعلم لحدود اللحظة تاريخ عودته لأرض الوطن، أو إمكانية تمديد مقامه في الديار التنزانية لأيام أخرى.


وأشار المصدر ذاته إلى أن الخطوط الجوية الملكية المغربية تبرمج رحلات استثنائية لم تستفد منها العناصر الوطنية، علما أن جميع المنتخبات التي شاركت في "المحفل القاري" عادت أدراجها، باستثناء الكتيبة المغربية.

ووجه أعضاء المنتخب المغربي لـ"مبتوري الأطراف" شكرهم لسفير المملكة بتنزانيا بعد جهوده لحجز الفندق لأسبوع آخر، وسعيه لإيجاد حل للعناصر الوطنية في أقرب وقت.

عرض المحتوى حسب: