كرونو

None

طفلة في السادسة وتلميذ في الـ14 من عمره من بين الضحايا الثمانية لحادث "التدافع" بمحيط ملعب "ليمبي"

تتواتر الأنباء بخصوص الحادث المأساوي الذي عرفه محيط ملعب "أوليمبي" الذي احتضن مباراة و، في ثمن نهائي "طوطال إنيرجي" 2021.


وشهد المكان المذكور تدافعا كبيرا أدى لمقتل ثمانية أشخاص حسب آخر التقارير الواردة من الكاميرون، في وقت أشارت أصابع الاتهام للجهة المنظمة ولإجراءاتها الأمنية، خاصة وأن "الكاف" سبق له تحذير الكاميرون من مسألة الأمن والسلامة مطالبا إياها بمزيد من الحزم.


وأصدر الـ"كاف" بياناً حول "الكارثة" التي عاشتها ياووندي مساء أمس: "علم الاتحاد الأفريقي لكرة القدم بالحادث الذي وقع في ملعب أوليمبي خلال مباراة كأس الأمم الأفريقية التي أقيمت بين المضيفة الكاميرون وجزر القمر".


وحسب آخر الأنباء، فإن قائمة الضحايا الست المعلنة أسماؤهم من بين ثمانية قتلى، عرفت تواجد طفلة تبلغ من العمر ست سنوات، بالإضافة لتلميذ يبلغ عمره 14 سنة.

وتواجه الكاميرون العديد من الضغوطات بسبب تنظيمها الذي اعتبره البعض الأسوأ في تاريخ "الكان"، خاصة بعد الأحداث التي سبقت مواجهة منتخب بلادها بجزر القمر، الشيء الذي دفع العديدن للمطالبة بمنحها الكأس دون عناء.

عرض المحتوى حسب: