• كرواتيا
    ألبانيا
  • ألمانيا
    المجر
  • اسكتلندا
    سويسرا
  • بلدية المحلة
    بيراميدز
  • سيراميكا كليوباترا
    فيوتشر
  • النادي الإفريقي
    النجم الساحلي
  • النادي الرياضي الصفاقسي
    الترجي التونسي
  • الاتحاد المنستيري
    الملعب التونسي

كرونو

من مباراة ليفربول وتشيلسي
من مباراة ليفربول وتشيلسي

ليفربول يهزم تشيلسي بركلات الترجيح (11-10) ويتوج بكأس الرابطة للمرة التاسعة في تاريخه

توج فريق بكأس الرابطة للمرة التاسعة في تاريخه، عقب تغلبه على بالركلات الترجيحة (11-10)، بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي، في المباراة التي جمعتهما مساء يومه الأحد، على أرضية ملعب "ويمبلي" في لندن.


وباشر لاعب تشيلسي الألماني تهديد مرمى الإيرلندي كايمهين كيليهير في أولى دقائق المباراة، حين مرر الكرة على الجهة اليمنى إلى الإسبانيالذي عكسها إلى أمام المرمى لكن حارس ليفربول تصدى لها ليحرم الفريق الأزرق من افتتاح التسجيل.


وكاد ليفربول أن يتقدم بالنتيجة، بيد أن الحارس السنغالي إدوار ميندي أنقذ تشيلسي مرتين، الأولى بتصديه لتسديدة قوية ومحكمة من خارج منطقة الجزاء ل في الدقيقةالـ30'، ثم للكرة المرتدة التي انقض عليها ماني وسددها، لكن ميندي أبعدها مرة أخرى مجنباً فريقه هدفاً قبل ربع ساعة من نهاية الشوط الأول.


وبعد الاستراحة، نجح غويل ماتيب في تسجيل الهدف الأول لليفربول في الدقيقة 67'، قبل أن تلغي تقنية الفيديو "الفار" الهدف بسبب وجود فادايك في موقف تسلل ومنع ريس جيمس من الوصول للكرة.


وبعد مرور 11 دقيقة، سجل كاي هافرتز هدفا لتشيلسي في (د78')، من عرضية فيرنر، لكن الحكم ألغاه بداعي التسلل.


وفي حدود الدقيقة الـ98' من المباراة، سجل لوكاكو هدفا جديدا، لكن الحكم ألغاه بداعي التسلل، ليكون بذلك ثالث هدف يتم إلغاؤه في مواجهة تشيلسي وليفربول.


وبعد نهاية الشوطين الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي، احتكم الفريقان للركلات الترجيحة، التي حسمها ليفربول بـ11 هدف مقابل 10، ليتوج بذلك بكأس الرابطة.

عرض المحتوى حسب: