• الفتح الرباطي
    الفتح الرباطي
  • فيتيس
    فيتيس
  • دورتموند
    دورتموند
  • تشيلسي
    تشيلسي
  • مانشستر يونايتد
    مانشستر يونايتد
  • ريال مدريد
    ريال مدريد
  • فيورنتينا
    فيورنتينا
  • بانيتوليكوس
    بانيتوليكوس

كرونو

None

ليستر سيتي يسقط أستون فيلا ويستمر في ملاحقة ليفربول

على الرغم من أن وضع لا يقارن بوضع بالنسبة لجدول الترتيب ولكن الناديين يسيران بشكل صحيح في الآونة الأخيرة.


وقاد المهاجم الدولي السابق جيمي فاردي فريقه ليستر إلى فوز بنتيجة 4-1 على مضيفه أستون فيلاً بتسجيله ثنائية ضمن منافسات المرحلة 16 من الدوري الإنكليزي الأحد، ليبقي الضغط على ليفربول المتصدر.


وحقق ليستر انتصاره الثامن على التوالي في الدوري رافعاً رصيده إلى 38 نقطة بعد 12 انتصاراً، تعادلين وهزيمة هذا الموسم، مبقياً على فارق النقاط الثماني مع ليفربول ومبتعداً بفارق ست نقاط عن مانشسر سيتي الثالث بطل الموسمين الماضيين، بعد سقوط الأخير على أرضه أمام جاره وغريمه يونايتد 1-2 أمس السبت.


وقدم ليستر أداء مقنعاً في المباراة الأولى بعد تجديد إدارة النادي عقد المدرب الايرلندي الشمالي براندن روجرز حتى عام 2025 يوم الجمعة.


وافتتح الضيوف التسجيل عن طريق المهاجم الفتاك جيمي فاردي الذي تلقى تمريرة في العمق من النيجيري كيليتشي إيهيناتشو فتجاوز الحارس توم هيتون والمدافع ايزري كونسا، قبل أن يودع الكرة الشباك (21)، رافعاً رصيده الى 15 هدفاً في الدوري المحلي هذا الموسم معززاً صدارته في ترتيب الهدافين.


وهذه المباراة الثامنة على التوالي التي يسجل فيها فاردي في الـ"برميرليغ" ليصبح أول لاعب يحقق هذا الإنجاز منذ أن حققه بنفسه حين سجل في 11 مباراة على التوالي في تشرين الثاني/نوفمبر من العام 2015، حسب موقع "أوبتا" للاحصاءات الرياضية.


كما بات فاردي، ثاني لاعب فقط في تاريخ الدوري بنسخته الحديثة (أي منذ عام 1992) يسجل في ثماني مباريات متتالية على دفعتين منذ الهولندي رود فان نيستلروي في كانون الثاني/يناير 2002 وآب/أغسطس 2003 حين كان مهاجما في صفوف مانشسر يونايتد، بحسب الموقع ذاته.


وضاعف ليستر من تقدمه عن طريق إيهيناتشو بعد أن تلقى عرضية عن الجهة اليسرى من جايمس ماديسون تابعها في الشباك عند القائم الايمن (41).


ونجح أستون فيلا في تقليص الفارق مع نهاية الشوط الاول بعدما وصلت الكرة الى جاك غريليتش داخل منطقة الجزاء، سددها بيمناه على يسار الحارس الدنماركي كاسبر شمايكل (45+2).


وعزز ليستر بطل إنكلترا عام 2016 تحت إشراف المدرب الايطالي كلاوديو رانييري، تقدمه باكراً في الشوط الثاني من رأسية ساقطة للمدافع جوني ايفانز إثر ركنية نفذها ماديسون عن الجهة اليسرى (49).


وسجل فاردي هدفه الشخصي الثاني في اللقاء والـ16 هذا الموسم، بعدما وصلته كرة طويلة خلف المدافعين من البلجيكي دينيس برايي، انطلق بها إلى داخل منطقة الجزاء قبل أن يسكنها الشباك (75).


وتجمد رصيد أستون فيلا عند النقطة 15 في المركز السابع عشر.


وفي المباراتين الأخريين، عاد شيفيلد من تأخر أمام مضيفه نوريتش ليفوز عليه بنتيجة 2-1، فيما حصل السيناريو نفسه مع نيوكاسل الذي خرج بالفوز أمام ضيفه ساوثامبتون.


وفي المباراة الأولى، افتتح النرويجي ألكسندر تيتي التسجيل لنوريتش في الدقيقة 27، قبل أن يرد شيفيلد بهدفين سريعين مع انطلاق الشوط الثاني عن طريق الايرلندي إندا ستيفنز (49) وجورج بالدوك (52) ويخرج بالنقاط الثلاث ويواصل مشواره المميز بعد صعوده هذا الموسم إلى دوري الأضواء.


وصار رصيد شيفيلد 22 نقطة في المركز الثامن، مقابل وقوف رصيد نوريتش عند النقطة 11 في المركز التاسع عشر.


في المواجهة الأخرى، كان ساوثمبتون البادئ بالتسجيل عن طريق داني اينغز الذي رفع رصيده إلى تسعة أهداف في الدوري هذا الموسم (52)، الا أن هدفين لجونجو شيلفي (68) والأرجنتيني فيديريكو فرنانديز (86) منحا نيوكاسل فوزاً ثميناً على أرضه.


وصار نيوكاسل عاشراً برصيد 22 نقطةً وحققه فوزه الثاني توالياً بعد تخطي شيفيلد في المرحلة الماضية، وتحقيقه نتيجة طيبة في المرحلة 14 أمام مانشستر سيتي بالتعادل 2-2.


أما ساوثمبتون فبقي رصيده 15 نقطة في المركز الثامن عشر.

عرض المحتوى حسب: