كرونو

تاريخ الإزدياد 2001-08-30
مكان الإزدياد None
البلد بلجيكا
الطول 185 سنتيمتر
الوزن 0 كيلو
الموقع Attacker
ابراهيم صلاح
ابراهيم صلاح

حوار خاص/ ابراهيم صلاح: "أريد القيام بكل شيء هذا الموسم لضمان مكاني مع المنتخب الوطني والجماهير المغربية لا مثيل لها عالمياً"

أعرب ، جناح ، عن رضاه إزاء البداية التي وقّع عليها هذا الموسم مع فريقه الفرنسي، لافتاً في الوقت نفسه إلى رغبته في خوض كل الاستحقاقات هذا الموسم سواء مع ناديه أو المنتخبيْن المغربي والأولمبي.

وأثنى اللاعب الذي سجّل ثلاثة أهداف في أول خمس جولات من دوري الدرجة الأولى الفرنسي هذا الموسم على الجماهير المغربية، مُعتبراً أن لا مثيل لها، بالنظر إلى تنقّلها الدائم لمساندة "أسود الأطلس" أينما حلّوا وتقديمها الدّعم اللازم في كل الظروف.

وأبدى صاحب الـ22 سنة، ضمن حوار مع "البطولة"، سروره البالغ بتواجده رفقة المنتخب المغربي الأول في المعسكر الأخير الذي تخللته مباراة بوركينا فاسو الودية، مُبرزاً سعيه إلى الاستمرار في الحضور مع "الأسود".

وفي ما يلي الحوار الكامل:

- ما هي قراءتك لبداية موسمك مع فريقك ستاد رين؟

_ أجد نفسي راضياً عن أدائي في بداية الموسم فريقي رين، لكن الضرورة دائماً تفرض مواصلة العمل الشاق والبقاء مركزاً على كل التفاصيل، لأن كرة القدم تمضي بوتيرة سريعة في الاتجاهيْن الإيجابي أو السلبي، إنني واثق من نفسي ومؤمن بإمكانياتي، أُدرك أنني سأوقّع على موسم مميز للغاية في حال احتفظ بي المدرب على أرضية الملعب مع النادي.

- سجّلت ثلاثة أهداف في أول خمس جولات ضمن "الليغ 1"، وكذلك تلقيت دعوة الحضور في معسكر المنتخب المغربي الأول، تبدو خلاصة أولية مُثيرة للاهتمام؟

_ نعم، الحمد لله، أتوفّر حالياً على إحصائيات جيدة مع العلم أنني لم أُشارك كأساسي في أي مباراة هذا الموسم بالدوري الفرنسي، فقد خضت 84 دقيقة فقط في المسابقة، أنا مسرور بالثقة التي حظيت بها من طرف الناخب الوطني وليد الركراكي، من الفخر دائماً حمل قميص المنتخب المغربي.

- بناء على تواجدك في معسكر "أسود الأطلس" الأخير، ما هي الاستنتاجات التي خرجت بها؟

_ بطبيعتي أملك قابلية كبرى للاكتساب لكن الأمر يكون أكبر مع المنتخب المغربي، بالنظر إلى الترسانة العريضة من اللاعبين الرائعين المتواجدين في المغرب وكذلك روح المجموعة، وهذا لا يساعد إلا على رفع مستواه واستخلاص أفضل الأشياء والعِبر. ما يُحفِّزني حالياً هو القيام بكل شيء في فريقي والتوقيع على عروض مميزة حتى أكون قادراً على تدشين بدايتي مع المنتخب المغربي الأول وأكون حاضراً في كأس أمم أفريقيا المقبلة (بقي في مقاعد البدلاء خلال مباراة بوركينا فاسو الودية).

- ما هي أهدافك الواضحة والمُسطّرة هذا الموسم؟

_ إنني شخص طموح للغاية، ولكن بعد التتويج بلقب كأس أمم أفريقيا تحت 23 سنة والرّجّة التي حصلت عليها وكذلك استعادة نسقي الكروي، لم أضع أي تساؤل بل عزمت مباشرة على بذل كل ما لدي على أرضية الملعب، لأن هذا الموسم مليء بالاستحقاقات سواء الدوري أو كأس فرنسا أو الدوري الأوروبي أو كأس أمم أفريقيا وكذلك الألعاب الأولمبية، إنني أود خوض كل هذه الرهانات والمسابقات وأنا متحفز لذلك.

- كلمة أخيرة لمعجبيك والجماهير المغربية عامة..

_ الجماهير المغربية لا يوجد لها مثيل في العالم، في أي مكان نلعب فيه نحظى بمساندتها ودعمها لنا، إنهم يصلّون من أجلنا كذلك ولهذا فنحن نشكرهم من كل قلوبنا، إننا نقاتل من أجلهم.

أنصار ستاد رين أيضاً تؤازرنا وتقدّم لنا الدّعم اللازم دائماً سواء في الأوقات الجيدة أو المراحل الصعبة، أوجه لهم شكري من كل قلبي لأن الملعب دوما ما يمتلىء بالجماهير.

عرض المحتوى حسب: