كرونو

الدكتور عبد اللطيف ياسي
الدكتور عبد اللطيف ياسي

طبيب بمستشفى "الحسن الثاني" بأكادير ينفي إصابة أربعة من زملائه بفيروس "كورونا"

فنَّد الدكتور عبد اللطيف ياسي، الأنباء التي أفادت بإصابة أربعة أطباء داخل قسم مستعجلات مستشفى "الحسن الثاني" في مدينة أكادير بفيروس "كورونا"، مؤكداً أن الأجواء داخل هذا الجناح طبيعية ووتيرة العمل تسير بصورة عادية، وأن الأخبار التي ترويجها في المواقع الاجتماعية لا تعدو كونها مغالطات وشائعات مغرضة.


وقال ياسي الذي يشتغل بقسم المستعجلات الخاص بمستشفى "الحسن الثاني" بمدينة أكادير، ضمن تدوينة عبر حسابه الشخصي على موقع "فايسبوك": "الأمور جد هادئة بمستعجلات الحسن الثاني أكادير، لكن مايحز في القلب هو أن بعض المنابر الإلكترونية وبعض المقاطع الصوتية التي تُسَرِّبُ مغالطات وإشاعات مغرضة، وتقول بأن هناك أربعة أطباء في الحسن الثاني مصابون بفيروس كورونا، لو كان ذلك حقيقة فمرحبا بقدر الله، لكن لماذا هذا الكذب والافتراء وخلق الرعب وسط المواطنين".


*الدكتور عبد اللطيف ياسي


وأضاف المصدر نفسه قائلاً: "ها أنا داخل قسم المستعجلات أعمل بنشاط وحيوية، وأقوم بأخذ عينات للمرضى المشبه بهم في جناح12... قد تمر العدوى إليَّ يوما ما إذا لم أتخذ الاحتياطات اللازمة، لكن كل هذا لا يرعبني، فأنا مستعد للأسوأ ليبقى الوطن والمواطنين في أمان...المهم خليك_فدارك...تنجي بلادك_وتنجي ولادك".


وتصل عدد الحالات المُصابة بوباء "كورونا" في جهة سوس - ماسة إلى 10، في الوقت الذي تحتل فيه جهة الدار البيضاء - سطات المرتبة الأولى بـ87 حالة، متبوعةً بجهة فاس – مكناس.

عرض المحتوى حسب: